اعلان

معجزات تركي آل الشيخ – من نقيب شرطة فى الداخلية السعودية إلى مؤلف أغانى لمشاهير المطربين و مالك نادى قد يهز عرش الأهلى!

 معجزات تركي آل الشيخ – من نقيب شرطة فى الداخلية السعودية إلى مؤلف أغانى لمشاهير المطربين و مالك نادى قد يهز عرش الأهلى!
    على صفحته بالفيس بوك التى تجاوز عدد المعجبين بها حاجز 3.5 مليون متابع كتب الشيخ تركي آل الشيخ بوست يتألف من عدد كلمات صغير قال فيه "أعمال فنية تجمعنى قريبا بالفنانة المبدعة أنغام " فحصد البوست خلال ساعات قليلة حوالي 8 ألاف لايك .
    وعلى صفحة نادى "بيراميدز " الذي اشتراه منذ أسابيع قليلة كتب تركي آل الشيخ بوست تشويقى يوم 20 يوليو يقول "نادينا بصدد توقيع صفقة ستكون من أهم الصفقات فى مصر والشرق الأوسط خلال الأيام القادمة ...ترقبونا" حصد هذا البوست أكثر من 10 آلاف لايك خلال ساعات فى صفحة قارب عدد متابعيها على المليون شخص رغم أن عمرها لا يتجاوز بضعه أسابيع أيضا ..

    ثم أعلن عن صفقته الكبرى عن ضم اللاعب الدولى البرازيلى ونجم نادى كورينثيانز "رودريغينو"  الذي كسر حاجز الثلاثين من عمره .

    منذ أن ظهر تركي آل الشيخ فى مصر خلال الشهور القليلة الماضية وهو فى سباق مع الجميع ليحظى دائما بالأخبار صاحبة الاهتمام الأكبر فى مصر ليس ذلك فحسب بل أخباره منوعة ومشوقة فتارة تجده في صدر صفحات الحوادث ذات الأخبار المثيرة التي تحظى باهتمام قطاع عريض من المصريين وتارة تجده متصدرا رأس صفحات الرياضة بمعاركه المثيرة للجدل في قلب أهم ناديين فى مصر الأهلى والزمالك ..الأمر الوحيد الذي لم نجد لتركي آل الشيخ أخبارا فيه هو عمله الأصلى كضابط شرطة برتبة نقيب فى الداخلية السعودية أو مستشارا برتبة وزير فى الديوان الملكى السعودى !

    من هو تركي آل الشيخ ؟

    تخرج تركى من كلية الملك فهد للعلوم الأمنية عام 2000 -2001 والتحق بالداخلية السعودية حتى حصل على رتبة نقيب بها ثم عمل بمكتب أمير منطقة الرياض  ثم بمكتب وزير الدفاع وولي العهد السعودى لمدة 3 سنوات .

    وفى عام 2015 تم تعيينه بالديوان الملكى بدرجة مستشار بالدرجة الممتازة وبعد عامين فقط تم ترقيته ليصبح مستشار بدرجة وزير بالديوان الملكى السعودى وبسبب عمله الأمني حصل على العديد من الدورات الأمنية الخاصة التى ساهمت فى ترقيه السريع ،  ولانه نشيط وشديد الذكاء انخرط فى المجال الرياضى فى السعودية وحصل على عضويات شرفية في نوادي مثل النصر والهلال والتعاون  حتى أصبح الرئيس الشرفى للأخير ، ثم جاء إلى مصر حاملا حصانة دبلوماسية " مستشار بدرجة وزير في الديوان الملكى " وأعلن دعمه للنادى الأهلى وحصل أيضا على رئاسته الشرفية بعد أن ضخ بضع ملايين من الجنيهات ودعم محمود الخطيب فى معركته الانتخابية على رئاسة النادى الأهلى.

    تركي ال شيخ و محمود الخطيب

    وبعد فوز الخطيب تفجرت الفضائح والبلاغات والاتهامات بالفساد والرشاوى حتى وصلت إلى مكتب النائب العام وشغلت الرأي العام وملئت مساحات ضخمة من الصحف والمواقع والسوشيال ميديا ، وأخيرا تنازل تركي آل الشيخ عن بلاغه للنائب العام ضد محمود الخطيب بتلقيه أموال منه أثناء انتخابات الأهلى والذى كان انتقاما منه على إلغاء رئاسته الشرفية للأهلى .

    قرر تركي أل الشيخ العنيد الانتقام وهدم النادى الأهلى بطريقته فاشترى نادى الأسيوطى المغمور وغير اسمه إلى "بيراميدز" وضخ فيه بضعة مئات من الملايين واستغل الميديا على الانترنت فى بث إعلانات مدفوعة على اليوتيوب وفيس بوك وانستجرام وغيرها لتشويه رموز الرياضة المصرية واتهامهم بالحصول على هدايا وعطايا منه وركز على أعضاء مجلس إدارة النادى الأهلى المنتخبين ..واستخدم فى ذلك بعض مشاهير الإعلاميين .

    طبعا لا أعتقد أن أحدكم ينسى الفيديو المصور له وهو يضرب المذيع الشهير عمرو أديب على ظهره مداعبا بعد أن أبرم معه عقدا بملايين الدولارات للعمل فى إحدى القنوات الفضائية السعودية وهو يقول "إللى بعده" ..وقد يتذكر بعضكم واقعة اعتدائه بالضرب على المطربة المصرية أمال ماهر أمام منزلها ولم يقترب منه أحد ولم يذهب للتحقيق معه بعد هذه الواقعة وقيل ساعتها أن ماحدث "مجرد خلاف بين زوج وزوجته " وكأنه من الطبيعى أن يضرب الزوج وحراسه الزوجة المسكينة ...وبعد أسبوع واحد هدأت الأمور ويبدو أن أمال ماهر قد تنازلت عن حقها مقابل "ترضية مالية مغرية".

    تركي آل الشيخ الشاب المعجزة الذي بالكاد تجاوز سن السادسة والثلاثين من عمره وهو مهما علا قدره يظل "مجرد موظف" راتبه محدود حتى لو وصل إلى مليون ريال شهريا من أين جاء بمئات الملايين من الدولارات ليشترى ناد من بابه ويشترى لاعبيين كبار بعشرات الملايين من الدولارات  ؟! ..هل هو صاحبها حقا ؟!وهل حصدها من الأغانى التى كتبها من قبل لعمرو دياب وعبدالمجيد عبدالله ومحمد عبده ورابح صقر وراشد الماجد ؟!

    وأخيرا لسنا ضد تركى أل الشيخ أو حتى وجوده فى مصر وبالتأكيد لسنا ضد الملايين التى يضخها في شرايين الاقتصاد المصرى فى مجال الرياضة فقد تتسبب هذه الملايين فى إشعال المنافسة وتطوير الاستثمار الرياضي فى مصر ونصبح مثل الدورى الاسبانى والانجليزى ..ولكن ...وآه من لكن هل أجهزة الدولة المصرية تتابع ما يجرى بعين يقظة ؟
    اعلان
    اعلان
    اعلان
    اعلان
    اعلان